في احد اكثر شوارع العاصمة البريطانية لندن تم وضع شريط فيديو دعائي على شاشة موقف للباص عن التمييز الذي تتعرض له النساء حول العالم.

لكن ما يميز هذا الاعلان في شارع اوكسفورد انه موجه للنساء فقط ولن يستطيع الرجال مشاهدته بل سيتم توجيههم الى موقع الجميعة الخيرية صاحبة الاعلان على شبكة الانترنت لمعرفة المزيد عن الحملة التي تقوم بها المنظمة.

الشريط المصور الذي تبلغ مدته 40 ثانية يظهر فقط عندما تقف امرأة او فتاة امام الشاشة حيث تقوم كاميرا بالتعرف على الوجوه عن طريق قياس ملامح الوجه وبعد ان يتأكد الجهاز بان الشخص الواقف انثى يتم عرض الاعلان.

وتبلغ نسبة دقة تحديد جنس االشخص الواقف امام الشاشة 90 بالمائة.

ويسلط الاعلان الضوء على قضايا المرأة في دول العالم الثالث مثل التمييز والفقر والقيود الاجتماعية المفروضة عليها وعدم امتلاكها الحرية في تحديد مصير حياتهن.

وبلغت تكلفة الاعلان 30 الف جنيه استرليني ويستمر لمدة اسبوعين فقط ويعمل الاعلان فقط اذا ارادت المشاهدة.

وتأمل الجمعية الخيرية بجمع تبرعات بقيمة 250 الف جنيه استرليني خلال اربعة اشهر لمساعدة الفتيات من الاسر الفقيرة في الحصول على التعليم.

0 Comments

Leave a Comment